السبت، 6 أغسطس، 2016

جمعة يخطب "الجمعة" وحارسه يشهر مسدسه

مع إصرار مفتي الانقلاب "علي جمعة" على اعتلاء المنبر وإلقاء خطبة الجمعة بأحد المساجد بمدينة 6 أكتوبر إثر تعرضه لمحاولة انقلاب؛ وخطب عن الإرهاب والتطرف مخالفًا مشروع الخطبة المكتوبة الذي أقره وزير أوقاف الانقلاب.

الملفت للانتباه بحسب الفيديو؛ هو وجود رجل يحمل مسدسًا أمام المنبر بذريعة حماية "علي جمعة" أثناء إلقائه الخطبة؛ ما أثار جدلًا واسعًا بين المصريين حول هذا المشهد الذي ربما يرجععنا إلى عهود الجاهلية.

ونتذكر قول الله تعالى 
(وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُولَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلاَّ خَائِفِينَ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ) (البقرة:114)

فيديو

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق