الجمعة، 12 أغسطس، 2016

اخصاء شعب

أعلن وزير الصحة المصري الدكتور أحمد عماد الدين راضي
خلال احتفالية اليوم الأول للمؤتمر القومي للسكان عن الحل الأنسب لمواجهة مشكلة الكثافة السكانية حيث قال ” سنبدأ خلال الاسبوع القادم بخفض معدل الخصوبة عند الرجال وبعدها سنأتي لخفض الخصوبة أيضا عند النساء ؛ ونعلم أن الأمر هذا لن يرضي جميع الشعب المصري ؛ ولكن اذا علموا أن هذا الامر في مصلحة مصر وأبنائها فسيرحبون بهذا الامر ويقدمون لنا كافه جهده “.

هذا وتابع أيضا في حديثه فقال ” نحن أصبحنا الان 100 مليون مواطن مصري في الداخل والخارج وقد وضعنا استراتيجية لخفض معدل المواليد لنصبح 110 مليون مواطن في عام 2030 من خلال التنمية المستدامة التي وضعها عبدالفتاح السيسي “.

وقد أكد الوزير راضي أن هذا الامر يهدف من خلال الاستراتيجية الوطنية للسكان، إلى تحقيق العدالة الاجتماعية بين السكان والحكومة وهو الامر الذي سيخدم المواطن المصري من خلال المحافظة على بلده واستقرارها وخفض معدلات الانجاب .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق